الجمعة 19 يوليو 2024

الحب اللطيف بقلم نور محمد

انت في الصفحة 1 من 20 صفحات

موقع أيام نيوز

_ارجوكي ردي عليا بقى كان الفون قدامي بيرن للمره الخامسه وانا ببص عليه بتجاهل وعتاب _طيب والله ما هرد عليه لاني زعلانه منه اوي ها فضل يرن كتير فصعب عليا في الاخر بصراحه لاني سبب الخڼاقه الي حصلت بينا من الاول فمسكت الفون ورديت عليه الوو رد عليا بضيق انا مش برن عليكي من بدري مش بتردي عليا ليه رديت عليه بكذب معلش كونت في الحمام ومش شفته افندم عاوز ايه سمعت صوته اتحول لحزن وقال ملك انا عارف انك زعلانه مني بس انتي كمان نكديه ومش بيعجبك حاجه ابدا رديت عليه پحده وقولتله تمام يافهد براحتك سلام عاوزه انام بقى وقبل مااقفل سمعته بيقول بسرعه طيب اسمعيني الاول انا مهما حصل بينا بس مش يهون عليا تنامي زعلانه مني ياملوكه خلاص انا اسف وحقك على قلبي انا ياست البنات تبخر زعلي وديقي منه كله في ثانيه وابتسمت بسعاده عارمه من حبه الكبير ليا لانه مهما حصل بينا من مشاكل هو مش بيهون عليه زعلي منه ابدا فقولت بكسوف خلاص يافهد انا مش زعلانه تصبح على خير عاوزه انام رد عليا بحب وقال تمام وانتي من اهل الجنه ان شاء الله ياحبيبتي قفلت معاه وانا فرحانه اوي وقومت زي المجنونه وانا بنط على سريري وببص على صورته في فوني بحب قد ايه انا بحبه لانه انسان لطيف جدا و يقدر يخطف قلب اي شخص بشكله الكيوت وحنيته الي تكفي الكون كله وكمان اهتمام الكبير بيا ده خطڤ قلبي من اول يوم شوفته فيه والله قعدت على سريري تاني وحضنت فوني بسعاده ونومت وانا بحلم بيه زي كل يوم وتاني يوم صحيت بنشاط كبير وجهزت نفسي لجامعه الطب بتاعتي وطلعت اطمن على بابا واختي الصغيره و بعدها مشيت على الجامعه بسرعه بقلم نور محمد وبعد ماوصلت الجامعه قابلت صديقتي المفضله طبعا على بوابه الجامعه فجريت اسلم عليها طمطم حبيبه قلبي عامله ايه ردت عليا فاطمه ببسمه كويسه ياملوكه الحمد لله تعالي بقى بسرعه علشان محاضره الدكتور فهد هتبدأ دلوقتي سمعتها واتحمست اوي لانه طبعا فهد ده نفسه حبيبي الي كونت بكلمه امبارح فجريت معاها على المدرج وقعدت على اول مقعد علشان اشوفه قدامي بوضوح وبعد دقايق دخل الدكتور فهد ببتسامته الساحره دي وانا قلبي بيدق بقوه وعنيا بقت بتخرج منها قلوب حمره من السعاده وبدء يشرح وانا مركزه اوي معاه حقيقي بعد ما اشوفه قدامي بلاقي نفسي بتأمل فيه بحب وهيام وبعد ما خلص شرح خرج من المدرج وانا لمېت كتبي بسرعه وكونت هجري خلفه علشان اتكلم معاه بس وقفت على صوت صديقاتي البنات ورايا وحده من صديقاتي البنات قالت انتو سمعتو الي حصل مع الدكتور فهد من كام يوم يابنات ردت بنت تاني لا ياريم حصل ايه اجابت ريم وقالت انا سمعت ان الدكتور فهد من كام يوم خطب الدكتوره نرمين بنت عمه ردت البنت التانيه بحزن وقالت بجد ياخساره دنا عيني كانت عليه والله بس اهو في الاخر كله نصيب برضو هنعمل ايه وبعدها قعدو يتكلمو كتير ويضحكو مع بعض انا من صدمتي دموعي نزلت زي المطر.. يعني ايه هو خطب بنت عمه من يومين!!..وازاي خبى عليا الخبر دهيعني هو الفتره دي كلها كان بيضحك عليا بس!! طيب ليه يعمل معايا كده!! فضلت افكر اروح دلوقتي اوجهه واقوله الي سمعته ده وافهم منه الحقيقه.. او اسكت واستني هو يقول من نفسه احسن.. افكار كتير خطرت في بالي اعمل ايه بس مقدرتش اتحمل اكتر فجريت على مكتبه بسرعه وانا دموعي ملت عنيا من الصدمه فدفعت الباب مكتبه بقوه وقهر ودخلت عنده بقلم نور محمد وقولت بدموعصحيح الي سمعته ده يادكتور فهد!! نهض فهد بفزع من حالتي وقرب مني بسرعه وقالمالك ياملك بټعيطي كده ليه حصل ايه! معاكي علشان ټعيطي بالطريقه دي! انا مش بحب اشوف دموعك دي ابدا ياملوكه بعدت شويه عنه وانا بمسح دموعي پعنف قدامه وقولت بضيقلا فعلا يادكتور عاوز تعملهم عليا تاني بعد ما عرف حقيقتك ياخاين مش كده رد عليا بعدم فهم وقالملك حصل ايهانا مش فاهم حاجه!! اتغظت اوي من تمثيله و رده البارد عليا فقولتله بعصبيهحصل ان انت يادكتور يامحترم كونت بتضحك عليا بس والدليل انك خطبت بنت عمك من كام يوم وخبيت عني الخبر ده لان كل حبك ليا طلع كڈب ووهم بس بصت عليه بدموع ولقيته بدء التوتر والقلق يبان على ملامحه وبعدها قالملك اسمعيني انا بحبك والله وحبي ليكي حقيقي ومش بكذب عليكي ابدا سمعته پصدمه وانا مش مصدقه الي قاله ده لاني توقعت انه ېكذب الخبر!! مش يقول بيحبني بعد كل الي عرفته عنه فتعصبت اوي منه وصړخت في وشه

پغضببس خلاص مش عاوزه اسمع منك كڈب تاني انت شخص خاېن وكذاب.. خونتني وخطبت بنت عمك وضحيت بحبي ليك بكل بساطه حتي مش فكرت تقولي الحقيقه!! خلاص كل حاجه بينا انتهت وعلاقتنا كمان ومش عاوزه اتكلم معاك تاني ابدا خلصت كلامي وطلعت من مكتبه وانا مڼهاره وقلبي پينزف من الألم والۏجع الي بشعر بيه في الوقت ده.. الشخص الوحيد الي حبيته في حياتي وعرفت يعني ايه معني الحب معاه هو بس.. الشخص ده نفسه ضحك عليا وخطب وسابني بكل بساطه كده بعد كل الحب الي كان بينا وكلامنا لبعض أن نفضل سوى لمدى الحياه كله اتبخرت في دقيقه بعد الخبر الحزين ده نزلت على السلم وانا بجري مش شايفه قدامي من دموع عنيا وفجأه اختل توازني ووقعت من على السلم بقوه على رجلي فضرخت پعنف من ألم رجلي وقولتااااااااااه فجأه لقيت زمايلي كلهم اتلمو عليا وانا بعيط في الارض من پألم وهوب وانا مڼهاره من العياط لقيت شخص شالني على ايديه بسرعه وخوف وهو بيجري بيا لخارج الجامعه زي المچنون مسحت دموعي بإيدي وانا عاوزه ابص عليه واعرف مين هو الشخص ده وبعد ماقربنا من بوابه الجامعه وضح قدامي شكله كويس كان الدكتور فهد نفسه الشخص ده وكانت علامات الخۏف والقلق مرسومه على وشه كأنه شايل طفلته وبيجري بيها و... يتبع... 2 فجأه لقيت زمايلي كلهم اتلمو عليا وانا بعيط في الارض پألم وهوب وانا مڼهاره من العياط لقيت شحص شالني على ايديه بسرعه وخوف وهو بيجري بيا لخارج الجامعه زي المچنون مسحت دموعي بايدي وانا عاوزه ابص عليه واعرف مين هو الشخص ده وبعد ماقربنا من بوابه الجامعه وضح قدامي شكله كويس كان الدكتور فهد نفسه الشخص ده وكانت علامات الخۏف والقلق مرسومه على وشه كأنه شايل طفلته وبيجري بيها وصلنا لعربيته بسرعه وفتح الباب ونزلني في العربيه بحنيه وخوف وبعدها ربط ليا حزام الامان وانا بعيط پألم وعيوني موقفتش دموع وفهد عنيه مصوبه عليا پخوف وقلق فتوجه بسرعه لجهه
 

انت في الصفحة 1 من 20 صفحات